إصابات بقمع الاحتلال مسيرة مطالبة بتسليم جثماني الشهيدين عنقاوي ودراج

رام الله - "القدس" دوت كوم - أصيب عشرات المواطنين ظهر اليوم الجمعة، بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع وخمسة آخرين بجروح بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، عقب قمع قوات الاحتلال مسيرة غرب رام الله تطالب بتسليم جثماني الشهيدين امير دراج ويوسف عنقاوي.

وقالت مصادر محلية لـ "القدس" دوت كوم إن "مسيرة حاشدة من أهالي بيت سيرا والقرى المجاورة خرجت باتجاه مستوطنة مكابيم المقامة على أراضي بيت سيرا، للمطالبة بتسليم جثماني الشهيدين عنقاوي ودراج، وخلع خلالها المشاركون جزءًا من شيك المستوطنة.

وعززت قوات الاحتلال من تواجدها العسكري وقمعت المسيرة، ما أوقع عشرات الإصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع وخمس إصابات بجروح بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

واستشهد الشابين يوسف عنقاوي من قرية بيت سيرا غرب رام الله وأمير دراج من قرية خربثا المصباح، فيما أصيب الشاب هيثم علقم من قرية صفا غرب رام الله، أثناء مرورهم بسيارتهم قرب مدخل قرية كفر نعمة غرب رام الله، واحتجز الاحتلال جثمانيهما واعتقل الشاب هيثم مصابًا.