ماذا كشف "شبح" مايكل جاكسون عن الاعتداءات الجنسية؟

لوس انجلوس - "القدس" دوت كوم - كشف تايلر هنري، نجم برنامج "Hollywood Medium"، عما كشفه الاتصال مع "شبح" مايكل جاكسون، حول الادعاءات الجنسية المحيطة بملك البوب.

وجاء ذلك على خلفية عرض الفيلم الوثائقي "Leaving Neverland"، الذي يعرض مقابلات مع جيمس سيفشاك وويد روبسون، اللذين زعما أنهما تعرضا للاعتداء الجنسي من قبل جاكسون، عندما كانا طفلين.

وصُدمت عائلة نجم البوب بالادعاءات الصادرة، واصفة الاتهامات بالمخزية، كما انتقد معجبو جاكسون المزاعم الأخيرة أيضا.

وفي العام الماضي، قام العراف تايلر، الذي لمع نجمه في برنامجه الخاص "Hollywood Medium with Tyler Henry"، بالاتصال مع "روح جاكسون"، بناء على طلب شقيقة النجم العالمي، لا تويا.

وأثناء ذلك، كشف تايلر أن ملك البوب علم بأنه سيموت في لحظاته المرعبة الأخيرة، وكيف استرجع ذكريات جميلة شاركها مع أخته، لا تويا جاكسون.

ولكن، هل كشفت "روح" مايكل شيئا عن الادعاءات المذكورة في الفيلم الجديد المثير للجدل؟

وفي حديث حصري مع موقع "ميرور أونلاين"، قال تايلر: "بالتأكيد لا أفهم ما فعله أو لم يفعله. ولكن المثير للاهتمام هو أن جاكسون توصل إلى فهم واضح لكيفية تعامل، لا تويا، مع الكثير من الجدل، واعترف بتفهمه سبب فعلها لأمور معينة. وكان الأمر منطبقا عليها جدا، بسبب كفاحها في التعامل مع تلك الاتهامات، وكيفية شعورها بها".

وأضاف هنري: "لذلك كان التركيز كبيرا على الديناميكيات العائلية الشخصية، أكثر من شعوره بها على مستوى أوسع، وكان الاتصال الحاصل ثقيلا جدا بالنسبة لأطفاله، مع وجود الكثير من التوقعات المتعلقة بأطفاله، التي نقلتها لا تويا إلى العائلة، ولم تظهر في الواقع ضمن الحلقة لأنهم أرادوا حماية خصوصيتهم".

وأوضح تايلر هنري أن الاتصال والقراءات المتوقعة كانت بمثابة مسكن ألم بالنسبة لعائلة جاكسون، ويأمل أن يكون الحال كذلك بغض النظر عن المزاعم الأخيرة.