صلاة الغائب في الأقصى على ضحايا قطار مصر

القدس - "القدس" دوت كوم - أدى آلاف المصلين اليوم الجمعة، صلاة الغائب في المسجد الأقصى على أرواح ضحايا حادث القطار في مصر.

وعقب انتهاء شعائر صلاة الجمعة، وقف الشيخ يوسف أبو سنينه، إمام وخطيب المسجد الاقصى، ودعا المصلين إلى الصلاة مجددًا قائلًا: "نؤدي صلاة الغائب على أرواح ضحايا حادث القطار بمصر".

وقالت الأوقاف الإسلامية بالقدس، إن أكثر من 30 ألف مصل أدوا اليوم صلاة الجمعة في المسجد الأقصى.

والأربعاء الماضي، انفجر خزان وقود قطار لدى دخوله أحد أرصفة محطة القطارات الرئيسية بالعاصمة المصرية القاهرة، أثناء وجود عدد كبير من الركاب، ما نجم عنه حريق هائل، أودى بحياة 22 شخصا وإصابة نحو 40 آخرين.

ورغم التضييقات الإسرائيلية المستمرة، يحرص المصلون في المسجد الأقصى عادة على آداء صلاة الغائب على كافة أبناء العالم الإسلامي الذين يتوفون في ظروف غير طبيعية.