إبعاد معلمة عن"الاقصى" وإستدعاء طفل للتحقيق

القدس- "القدس" دوت كوم- سلّمت سلطات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأربعاء، المعلمة خديجة خويص قرارا بالابعاد عن المسجد الاقصى لمدة 6 شهور عقب استدعاءها للتحقيق معها في مركز اعتقال وتحقيق "القشلة" في القدس القديمة.

يذكر أن خويص لطالما اعتقلت مرات عديدة، وأبعدت لفترات طويلة عن القدس القديمة والمسجد الاقصى.

كما استدعت قوات الاحتلال الطفل عبد الرحمن بلال محمود (11 عاما) للتحقيق بعد اقتحام منزله في بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، واعتقال شقيقه حسن.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم قرابة 20 مقدسيا من بلدة العيسوية بينهم أطفال، والمواطن محمد حسين علي درباس (56 عاما).