جامعة النجاح تستضيف اليوم المفتوح حول الدراسة في أوروبا

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- استضافت جامعة النجاح الوطنية اليوم، "اليوم المفتوح حول الدراسة في أوروبا".

وجاء ذلك بتنظيم من الاتحاد الاوروبي ومكتب شؤون المنح والبعثات في الجامعة .

وافتتح النشاط الذي اقيم في مدرج كلية القانون في الحرم الجامعي الجديد، ممثل بعثة الإتحاد الاوروبي في فلسطين رولف طراف، والقائم بأعمال رئيس الجامعة الدكتور ماهر النتشة، بحضور عدد من الشخصيات الاعتبارية من ممثلي عدد من دول الاتحاد الأوروبي المشاركة في اليوم وعدد من عمداء الكليات ورؤساء الأقسام والمراكز المختصة بمجال المنح والبعثات في الجامعة، وحشد من طلبة الجامعة من مختلف الكليات والتخصصات.

وبدأ اليوم المفتوح بمعرض تضمن زوايا تمثل كل زاوية منها دولة من الدول الأوروبية المشاركة في اليوم، مثل زاوية المجلس الثقافي البريطاني، ومؤسسة ،DAAD والقنصلية الفرنسية العامة في القدس، وEU NEIGHBOUS وزاوية خاصة بالقنصلية الإيطالية، وزاوية خاصة بالقنصلية البولندية، وغيرها من برامج المنح الخاصة بدول الإتحاد الأوروبي.

وتجول طراف والدكتور النتشة والضيوف في الزوايا، حيث قامت كل زاوية بتوزيع مطبوعات خاصة بالمنح التي تقدمها، بالإضافة إلى الشرح للطلبة الزائرين للمعرض من خلال ممثلين لتلك المؤسسات في كل زاوية من زوايا المعرض.

واستكمل اليوم المفتوح بورشة أقيمت بمدرج كلية القانون تضمنت عرض تجارب لطلبة الجامعة المستفيدين من برامج المنح التي يقدمها الاتحاد الأوروبي، وحوار هام مع طراف.

وعبر الدكتور النتشة عن سعادته باحتضان الجامعة لهذا النشاط، وبحضور طراف وممثلي القنصليات، مؤكداً على أهمية مثل هذه الأنشطة لتعريف الطلبة بالمنح المقدمة من الاتحاد الأوروبي، مشدداً على علاقة التعاون التي تربط الجامعة بمؤسسات الاتحاد الأوروبي ومشاريع الإتحاد كمشروع إيراسموس بلس.

من جانبه، عبّر طراف عن سعادته بالتواجد في جامعة النجاح، متحدثاً عن تجربته الشخصية في الدراسة والبحث عن منح، مروراً بحياته العملية وعمله في مجال المنح المقدمة من الاتحاد الأوروبي للجامعات الفلسطينية الشريكة، مستعرضاً حياته الجامعية كإحدى أهم المراحل في حياته، مقدّماً مجموعة من النصائح للطلبة حول تطوير شخصيتهم أثناء الدراسة والبحث عن فرص ومنح.

كما استعرض مجموعة من طلبة الجامعة المستفيدين من البرامج التي يقدّمها الاتحاد الأوروبي، تجاربهم الشخصية في الحصول على منح، مشيرين إلى مدى تأثير تلك المنح على شخصيتهم سواء من الناحية الأكاديمية أو الاجتماعية وتقبلهم للآخرين وتعرفهم على ثقافات ولغات الدول التي درسوا فيها، مقدمين النصائح لزملائهم من الطلبة الحضور عن آلية التقديم للمنح وأهميتها في صقل شخصيتهم ومدى ما تشكله من فرصة لهم لتغيير حياتهم.

كما تحدث الدكتور نضال الجيوسي، ممثل بعثة التعاون الفلسطيني الأوروبي للتعليم العالي، عن تفاصيل برنامج المنح للإتحاد الأوروبي وآلية التقديم لتلك المنح والشروط الواجب توافرها لدى الطلبة لتزيد من فرصهم بالحصول على منح للتعلم في اوروبا.