عريقات يصف القمة العربية الأوروبية بـ "التاريخية"

رام الله - "القدس" دوت كوم - أشاد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، صائب عريقات اليوم الثلاثاء، بالقمة العربية الأوروبية الأولى التي عقدت في مصر ووصفها بـ "التاريخية" بشأن دعم القضية الفلسطينية.

وقال عريقات للإذاعة الفلسطينية الرسمية إن القمة العربية الأوربية كانت "تاريخية والقضية الفلسطينية كانت القضية المحورية خلال أعمالها" التي عقدت على مدار يومين بمشاركة أوروبية وعربية واسعة.

وأضاف أن "الخروج في بيان ختامي حول فلسطين بهذه الصيغة وهذا الإجماع يعتبر بيانًا تاريخيًا لأنه إقرار بكامل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، والقمة أكدت أن أي خطة تأتي خارج الإطار الدولي والشرعي سيكون مصيرها الفشل" في إشارة إلى صفقة القرن الأمريكية.

وذكر عريقات أن القمة العربية ألأوروبية "أكدت زيف ادّعاء نتنياهو بشأن تطبيع العلاقات مع الدول العربية والإسلامية من دون حل القضية الفلسطينية".

وأكدت القمة العربية الأوروبية في بيانها الختامي على حل الدولتين لحل الصرع الفلسطيني الإسرائيلي وفقا لكافة قرارات الأمم المتحدة، بوصفه السبيل الواقعي الوحيد لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي الذي بدأ عام 1967 بما يشمل القدس الشرقية.