"فيسبوك" تعتزم وقف استخدام برامج جمع بيانات المستخدمين

القاهرة - "القدس" دوت كوم - (د ب ا)- تعتزم شبكة التواصل الاجتماعي الشهيرة "فيسبوك" وقف استخدام برامج أبحاث السوق المجانية، وحذف تطبيقها "أونافو في.بي.إن" من متجر التطبيقات "جوجل بلاي" بشكل استباقي وذلك في أعقاب التقرير الذي نشره موقع "تك كرانش" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا عن أن أحد تطبيقات "فيسبوك ريسيرش" يستخدم شفرة التطبيق "أونافو" للحصول على بيانات حول مستخدمي الشبكة المراهقين.

كما تعتزم الشبكة وقف برنامج "أونافو بروتكت" فيما بعد، في حين ستوقف نشاط جمع بيانات المستخدمين لصالح أبحاث التسويق فورا، في حين ستسمح باستمرار تشغيل تطبيق "فيرتشوال برايفت نتورك" على المدى القصير حتى يمكن للمستخدمين إيجاد تطبيقات بديلة.

في الوقت نفسه أوقفت شبكة "فيسبوك" استقطاب مستخدمين جدد لتطبيق "فيسبوك ريسيرش" والذي مازال يعمل مع الأجهزة الذكية التي تعمل بنظام التشغيل "أندرويد" لكنها اضطرت إلى حذفه من الأجهزة التي تعمل بنظام التشغيل "آي.أو.إس" التي تنتجها شركة "آبل" الأمريكية للإلكترونيات، بعد الكشف عن انتهاك هذا التطبيق لقواعد شركة "آبل" بشأن التطبيقات.

يذكر أنه كان يتم تقديم تطبيق "أونافو" على أساس أنه طريقة "لمنع التطبيقات من استخدام خلفيات بياناتك .. ولاستخدام شبكة في.بي.إن الآمنة لمعلوماتك الشخصية" لكنه يشار أيضا إلى أنه سيجمع معلومات عن "الوقت الذي تقضيه في استخدام التطبيقات وبيانات شبكة المحمول أو شبكة واي فاي التي يتم استخدام التطبيق عبرها، ومواقع الإنترنت التي يتم زيارتها والدولة الموجود فيها المستخدم ونوع الجهاز والشبكة المستخدمة".

وأكد متحدث باسم "فيسبوك" هذه الأنباء وقال إن أبحاث السوق تساعد الشركات في تقديم منتجات أفضل للناس " لقد حولنا انتباهنا إلى أبحاث التسويق القائمة على المقابل المالي وهو ما يعني نهاية برنامج أونافو".

كانت شركة "فيسبوك" قد استحوذت على شركة "أونافو" عام 2013 مقابل 200 مليون دولار لاستخدام تطبيقها "في.بي.إن" في جمع البيانات عما يمارسه المستخدمون على هواتفهم الذكية.