محافظ سلطة النقد يبحث فكرة إنشاء بنوك تعاونية في فلسطين

رام الله - "القدس" دوت كوم - التقى معالي محافظ سلطة النقد السيد عزام الشوا٬ في مكتبه برام الله اليوم٬ وفداً من اتحاد البنوك التعاونية الإيطالية٬ ضم كلاً من رئيس الاتحاد السيد هاينر نيكولوسي٬ ونائبه السيد جورجيو ميريغو٬ بحضور نائب المحافظ د. رياض أبو شحادة٬ وعدد من مدراء الدوائر في سلطة النقد.

وتم خلال اللقاء مناقشة آخر التطورات حول فكرة إنشاء بنوك متخصصة تعاونية تهدف لمحاربة الفقر ودعم المشاريع المستدامة وتعمل على تعزيز التنمية المجتمعية والاقتصادية.

كما تناول اللقاء محاور عدة تتعلق بتحديد مدى احتياج الاقتصاد الفلسطيني لهذا النوع من البنوك التعاونية المتخصصة٬ وآليات توفير البيئة القانونية اللازمة لإنشاء هذه البنوك بما يتوافق مع قوانين وتعليمات سلطة النقد٬ وأثرها على تعزيز وصول واستخدام كل فئات المجتمع للخدمات المالية لتحسين الظروف المعيشية وتعزيز الرفاه الاجتماعي للأفراد٬ وتطوير الاقتصاد الوطني٬ خاصة وأنها تتقاطع مع خطة عمل الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي.

من جانبه أكد معالي المحافظ على أن سلطة النقد وبتوجيهات من سيادة الرئيس محمود عباس٬ على استعداد لتقديم كل الدعم والتعاون لإنشاء البنوك التعاونية٬ وأن ذلك يأتي انطلاقاً من إدراك أهمية مثل هذا النوع من البنوك٬ موضحاً أن سلطة النقد عملت مؤخراً على تعديل قانون المصارف لدعم إنشاء البنوك التعاونية٬ وأنه يتم حالياً مراجعة الدراسة التي أعدها الاتحاد حول هذا الموضوع من ناحية فنية.

كما أشار معالي المحافظ إلى أن التعاونيات في فلسطين يتم تنظيمها من قبل هيئة العمل التعاوني التابعة لوزارة العمل الفلسطينية٬ وأن سلطة النقد على استعداد دائم لدعم إنجاح فكرة التعاونيات سواء كانت جمعية تعاونية للإقراض أو بنك متخصص يتم ترخيصه وتنظيمه من سلطة النقد.

وتقدم الشوا بالشكر للحكومة الإيطالية ولاتحاد البنوك التعاونية الإيطالية على دعمهما المستمر لدولة فلسطين في كافة المجالات، سيما دعم القطاع المصرفي.

من جانبه، أشاد الوفد الإيطالي، بالتطور اللافت لسلطة النقد والقطاع المصرفي الفلسطيني، معرباً عن استعداد بلاده لتعزيز التعاون المشترك بين الجانبين بما يساعد على نقل التجربة الإيطالية في إنشاء بنوك تعاونية فلسطينية تعمل على تحقيق التنمية الاقتصادية.