نصرالله : لا نفوذ لحزب الله في فنزويلا و"إيران اليوم أقوى من أن يستهدفها أحد بحرب"

بيروت - "القدس" دوت كوم - نفى أمين عام حزب الله في لبنان، حسن نصرالله، اليوم السبت، التصريحات الأميركية بشأن وجود نفوذ للحزب في فنزويلا، ودول أميركا اللاتينية.

جاءت تصريحات نصرالله في كلمة له اليوم السبت ألقاها في بلدة النبي شيت في البقاع شرق لبنان.

وقال نصرالله "نتضامن مع فنزويلا بشأن العدوان الأميركي، أما مسألة أن هناك نفوذ لحزب الله في فنزويلا فهذا لا أساس له من الصحة.. والحديث أيضا عن نفوذ حزب الله في أميركا اللاتينية ووجود خلايا له هناك لا أساس له من الصحة".

وفيما يتعلق بمؤتمر وارسو، قال نصرالله إن "المستهدف من هذا المؤتمر هو القضية الفلسطينية، التي كانت غائبة عن هذا المؤتمر، في حين كان موضوعه محاربة الإرهاب والمحافظة على الأمن في المنطقة ورأس الإرهاب في المنطقة هو إسرائيل، والهدف الحقيقي من هذا المؤتمر هو التطبيع وإخراج بعض العلاقات الخليجية من السر إلى الإعلان" قائلاً إن "اجتماع وارسو لا يخيفنا".

وتابع نصرالله "الهدف الثاني من هذا المؤتمر هو إيران .. إيران اليوم وضعها مختلف وهي أقوى من أن يستهدفها أحد بحرب".

ووصف نصرالله هزيمة (داعش) في سوريا والعراق بأنه " تطور مهم جداً، وانتصار عظيم".

وعن الوضع الداخلي اللبناني، اكد نصرالله الحرص على استمرار أجواء الحوار الداخلي والابتعاد عن السجالات والانفتاح لمعالجة كل الملفات والخيارات.