وزير الاقتصاد الفرنسي يؤكّد ان الاصلاحات ستتواصل

دبي- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) - أكّد وزير الاقتصاد والمال الفرنسي برونو لومير في تصريحات لوكالة فرانس برس في دبي الأحد ان الاصلاحات في بلده ستتواصل، مشددا على ان صورة فرنسا "لم تتأثر" رغم تظاهرات محتجي "السترات الصفراء".

وأوضح الوزير على هامش مشاركته في أعمال مؤتمر "القمة العالمية للحكومات" في الامارة الخليجية "سنذهب إلى النهاية في موضوع التحوّل" الاقتصادي، خصوصا وان هذه الاصلاحات "بدأت تأتي بنتائج".

وبعد نحو ثلاثة أشهر من الاحتجاجات الرافضة لسياسة الرئيس ايمانويل ماكرون الاجتماعية، تظاهر 51 ألفا و400 شخص السبت في كل انحاء البلاد بينهم أربعة آلاف في باريس، وفق الداخلية.

والاسبوع الفائت، بلغ عدد هؤلاء 58 ألفا و600 بينهم عشرة آلاف و500 في باريس، وفق المصدر نفسه، علما بان "السترات الصفراء" يشككون في هذه الاحصاءات.

ودفعت هذه الحركة غير المسبوقة والمستمرة منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر الحكومة الى اتخاذ اجراءات اجتماعية وإطلاق نقاش وطني كبير.

ورغم هذه التظاهرات، قال وزير الاقتصاد لفرانس برس ان "صورة فرنسا لم تتأثّر، لكنني اود ان أكون صريحا وأقول ان هناك أسئلة كثيرة طرحها مستثمرون ومسؤولون سياسيون ورجال أعمال".

وكانت الحكومة أعلنت في نهاية كانون الاول/ديسمبر اجراءات اجتماعية وضريبية بكلفة عشرة مليارات يورو مع تنظيم نقاش وطني كبير. لكنها لم تنجح في احتواء الحركة الاحتجاجية.