نعي عزيز

سردا- رام الله- ايماناً بقضاء الله وقدره ينعى أشقاء الفقيد حكم ونعيم ومحمد ووالدتهم ام يوسف وشقيقته وأعمامه واخواله وعموم آل عبد الصمد وآل حسن وآل البزار وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والمهجر ابنهم المأسوف على شبابه المرحوم

يوسف ابراهيم يوسف

عبد الصمد

الذي انتقل الى رحمة الله يوم السبت 9/2/2019عن عمر يناهز 48 عاماً قضاه في عمل الخير والبر والتقوى ، وسيشيع جثمانه الطاهر بعد صلاة ظهر اليوم الاثنين من مسجد سردا الجديد الى مثواه الأخير في مقبرة العائلة. رحم الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته. تقبل التعازي للرجال في ديوان آل البزار وللنساء في منزل الفقيد الكائن في سردا - شارع بير زيت - بجانب قصر الضيافة لمدة ثلاثة ايام اعتبارا من اليوم ولمدة ثلاثة ايام من الساعة الرابعة عصراً حتى التاسعة مساءً .