بوروشينكو يتهم روسيا بالرغبة في التدخل في الانتخابات الرئاسية في بلاده

كييف - "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - اتهم اليوم السبت الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو روسيا بالرغبة في التدخل في الانتخابات الرئاسية في بلاده التي تقام نهاية آذار/ مارس المقبل.

وذكر المكتب الرئاسي أن بوروشينكو قال خلال لقاء فى إطار إطلاق حملته الانتخابية اليوم السبت : "خطة بوتين واضحة وتتمثل في تدمير استقلال الدولة الأوكرانية وتدمير الديمقراطية فيها، واستلاب حق الأوكرانيين في الحياة حياة سلمية وآمنة".

أضاف بوروشينكو أن بوتين سيحاول "بطريقة مهووسة" أن يضع أوكرانيا ثانية تحت تأثير روسيا كما كانت زمن الاتحاد السوفييتي.

وكان البرلمان الأوكراني رفض يوم الخميس الماضي دخول مراقبين للانتخابات من الجانب الروسي.

وقال النواب الرافضون في كييف إن القانون الصادر في ذلك يسعى إلى منع التدخل الروسي في الشؤون الأوكرانية.

وتشير الاستطلاعات إلى أن نتائج التصويت في الانتخابات المقبلة ستضطر بوروشينكو إلى خوض جولة إعادة على الأرجح.

وقال بوروشينكو خلال كلمته إنه يكافح من أجل "نصر مشرف" لا يكون موضع تشكيك من أحد.

وأضاف أنه في حال إعادة انتخابه رئيسا للبلاد لفترة ثانية سيكافح الفقر في البلاد والتمهيد لالتحاق أوكرانيا بالاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي، وسيعمل على إحلال السلام.

وكان بوروشينكو وهو رجل أعمال متعدد المشروعات انتخب رئيسا للبلاد بعد انقلاب وقع في 2014 ، وكان سلفه فيكتور يانوكوفيتش هرب إلى روسيا.

وترى كييف أنها تخوض حالة حرب مع الجارة العملاقة روسيا بعد ضمها لشبه جزيرة القرم عام 2014 ودعمها للانفصاليين في شرق أوكرانيا.