ابراهيم نزار ابراهيم عطية

القدس - أبناء الفقيد نزار وعمار والقاضي فواز وكريماته فاطمة وهديل والمحامية نور واولادهم وأشقاء الفقيد وشقيقاته والأهل وعموم أنسبائهم آل الداودي وأبو الحلاوة وبشارات ورمضان في الوطن والمهجر ينعون بمزيد من الحزن والأسى فقيدهم طيب الذكر عميد آل عطية في القدس الشريف المرحوم

الحاج ابراهيم نزار ابراهيم عطية «أبو نزار»

الذي انتقل الى رحمة الله تعالى يوم أمس فجراً عن عمر يناهز 90 عاما قضاه في طاعة الله عز وجل والعمل الصالح وقد شيع جثمانه الطاهر الى مثواه الأخير يوم أمس من المسجد الاقصى المبارك الى مقبرة باب الاسباط .

تقبل التعازي لمدة يومين في القدس في منزله اعتبارا من يوم أمس في سويقة علون بالدار الكبيرة الشهيرة دار عطية في الوقف الذري للأجداد واليوم الثالث تقبل التعازي في بير نبالا.