روسيا تنفي اتهامات إندونيسيا بالتدخل في انتخاباتها المقبلة

جاكرتا- "القدس" دوت كوم- (أ ف ب) -نفت موسكو الاثنين أي ضلوع لها في انتخابات اندونيسيا المقبلة بعد أن زعم الرئيس جوكو ويدودو أن معارضيه استخدموا "الدعاية الروسية" لتشويه الحقائق ونشر الأخبار الزائفة.

وقالت السفارة الروسية في جاكرتا على تويتر "كما نعلم فإن مصطلح الدعاية الروسية تمت صياغته في 2016 في الولايات المتحدة خلال الانتخابات الرئاسية. وهذا المصطلح ليس له أساس في الواقع".

وأضافت "نحن نؤكد على موقف روسيا القائم على مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية أو العمليات الانتخابية في الدول الخارجية مثل إندونيسيا، صديقتنا المقربة وشريكتنا المهمة".

ولم يوضح ويدودو، الذي يرشح نفسه لولاية ثانية، ما يعنيه ب"الدعاية الروسية" ولم يتهم روسيا مباشرة بالتدخل في الانتخابات.

وصرح خلال تجمع انتخابي في سورابايا في جاوا الشرقية السبت "هناك فريق انتخابي يحضر لدعاية روسية تنشر حاليا التشهير والآثام والخدع".

ولم يحدد ويدودو كذلك منافسيه المتورطين في هذه الحملة المزعومة.

ويترشح ويدودو أمام برابوو سوبيانتو في الانتخابات المقررة في 17 نيسان/ابريل. وكان الرجلان ترشحا لانتخابات 2014.

ونفت روسيا اتهامات بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأميركية 2016 للتأثير على نتائجها لصالح دونالد ترامب.