نتنياهو يحاول ضم الأحزاب اليمينية لصالحه لمواجهة غانتس

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- ذكرت القناة العبرية الثانية، الليلة الماضية، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، يحاول ضم الأحزاب اليمينية وخاصةً الدينية المتشددة منها، لصالحه في مواجهة التحالف الذي يسعى رئيس الأركان الأسبق بيني غانتس حشده لإسقاط نتنياهو في الانتخابات المقررة في أبريل/ نيسان المقبل.

وبحسب القناة، فإن نتنياهو طلب من قيادة البيت اليهودي التحالف مع جماعات المستوطنين المتطرفة، كما طلب من أحزاب الحريديم "شاس" و "يهدوت هتوراة" التحالف في قائمة موحدة.

ويسعى نتنياهو من خلال تلك الجهود التي يبذلها إلى توحيد اليمين تحت قيادته لمنع إهدار أصواتهم ولضمان تحقيقهم نسبة الحسم، مقابل وعود ائتلافية حكومية في حال نجحوا بتشكيل الحكومة.

وفي حال نجح نتنياهو في مساعيه، فإنه سيضمن مقاعد أكثر لحزب الليكود ويفشل محاولات غانتس في تشكيل الحكومة عبر ائتلاف مع أحزاب أخرى.