هل سيزور نتنياهو المغرب فعلا؟!

رام الله- ترجمة "القدس" دوت كوم- ذكرت القناة العبرية الثانية، مساء اليوم الأحد، أن هناك تضاربا في التقارير بشأن حقيقة الترتيبات التي يشاع بأنها تجري في الاروقة الاسرائيلية لزيارة يتم الإعداد لها سيقوم بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلى المغرب.

ووفقا للقناة التلفزيونية الاسرائيلية، فإن مسؤولين مغاربة رفضوا التعليق على ما وصفوها بـ "شائعات" حول زيارة يجري الحديث عنها إعلاميا.

ولفتت القناة، إلى أن وفدا أميركيا يهوديا بقيادة شخصية مقربة من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، زار منذ أيام المغرب، ما غذى الشائعات بأن هناك ترتيبات فعلية تجري تحضيرا لمثل هذه الزيارة.

ورفض مكتب نتنياهو التعليق على هذه التقارير وما تناقلته وسائل الاعلام، بالتأكيد أو بالنفي بشأن جود ترتيبات لمثل هذه الزيارة، وأنه لا يمكن التعليق على تقارير تتعلق بدول لا يوجد معها علاقات دبلوماسية.