2.37 مليون يورو من الاتحاد الاوروبي لدعم المزارعين

القدس- "القدس" دوت كوم- محمد أبو خضير- قدم الاتحاد الأوروبي مساهمة مالية جديدة لصالح برنامج مساعدة الزراعة في الضفة الغربية الذي تنفذه السلطة الفلسطينية بمبلغ 2.37 مليون يورو لدعم المُزارعين الفلسطينيين والمشاريع الزراعية في الضفة الغربية.

وقال ممثل الاتحاد الأوروبي رالف طراف: "الإنتاج الزراعي هو قطاع حيوي بالنسبة للاقتصاد الفلسطيني، ويعتبر الدعم المقدم إلى هذا القطاع ضرورياً لبناء الدولة الفلسطينية العتيدة ذات الاقتصاد القابل للحياة. في هذا الاطار، يقوم الاتحاد الأوروبي بالمساهمة في برامج تُديرها السلطة الفلسطينية لدعم المشاريع الزراعية في الضفة الغربية وقطاع غزة".

وأشار الى ان البرنامج يُدار من قِبَل وزارة الزراعة وصندوق درء المخاطر والتأمينات الزراعية، وتتم الدُفعات من خلال وزارة المالية والتخطيط الفلسطينية عبر شبكة من البنوك المحلية في الضفة الغربية.

وقدر الاتحاد في تقرير له أمس عدد المستفيدين من المُزارعين الفلسطينيين والمشاريع الزراعية سوف يصل إلى 241 مزارع ومشروع زراعي تضررت من الاحتلال الإسرائيلي.

واكد الاتحاد ان هذا الدعم يُساعد المُزارعين على البدء من جديد وترميم أو استبدال مشاريعهم المُتَضَرِرَة من خلال الأنشطة المُختلفة بما فيها اقتناء المعدات الزراعية وإعادة استخدام الأراضي والقيام بأعمال البنية التحتية الصغيرة الأخرى. وبهذا يصل مجموع عدد المستفيدين من البرنامج حتى الآن إلى 365 مزارع.

وأوضح ممثل الاتحاد طراف :" حجم الدعم المالي الكلي يصل من خلال برنامج مساعدة الزراعة في الضفة الغربية إلى 7 مليون يورو، ومن المتوقع أن يصل عدد المستفيدين المؤهلين من هذا البرنامج إلى حوالي 450 مزارع في الضفة الغربية، حيث يجري التركيز على مناطق "ج".

ومن الجدير بالذكر ان مُعظم مساعدات الاتحاد الأوروبي تُوَجَه إلى السلطة الفلسطينية من خلال آلية (PEGASE)[1] الدعم المالي المُباشر للسلطة الفلسطينية، الآلية المالية التي أُطلقت عام 2008 من أجل دعم خطة الإصلاح والتنمية (2008-2010) التي وضعتها السلطة الفلسطينية والخطط والأجندات التنموية الوطنية الفلسطينية التي أتت بعدها.

ومساعدات الاتحاد الأوروبي تهدف إلى مساعدة السلطة الفلسطينية في تغطية جزء كبير من نفقاتها الجارية.

ويقوم الاتحاد الأوروبي بتمويل برامج كُبرى في مجالات الإصلاح والتنمية في وزارات رئيسية من أجل مساعدة السلطة الفلسطينية على الاستعداد لإقامة الدولة. فمنذ شهر شباط 2008، تم صرف أكثر من 2.3 مليار يورو عبر برامج الدعم المالي المباشر (PEGASE). أضف إلى ذلك أن الاتحاد الأوروبي يُقَدِم مساعدات للشعب الفلسطيني عبر الأونروا ومن خلال عدد كبير من المشاريع التعاونية الأخرى.