اعتصام في عمان يطالب بحكومة انقاذ وطني

عمان- "القدس" منير عبد الرحمن- جدد مئات الاردنيين من القوى الشبابية والشعبية ضمن ائتلاف "مش ساكتين" اعتصامهم العاشر مساء اليوم الخميس في ساحة مستشفى الاردن قرب الدوار الرابع حيث يقع مقر الحكومة الاردنية، وذلك للمطالبة بحكومة انقاذ وطني تحقق الاصلاح السياسي والاقتصادي في ظل تواجد امني كبير لكن دون احتكاك مع المعتصمين

ورفع المعتصمون شعار "التطبيع خيانة" عنوانا رئيسا لاعتصامهم العاشر، وذلك تأكيدا منهم على مطالبتهم باسقاط اتفاقية الغاز الاردنية الاسرائيلية ورفضهم للتطبيع الرسمي العربي مع الاحتلال الاسرائيلي.

وشدد في هتافاتهم على المطالبة بحكومة انقاذ وطني، تحقق إصلاحات سياسية واقتصادية وتحارب الفساد داخل البلاد، وجلب الفاسدين الفارين للخارج ومحاسبتهم، وإطلاق سراح معتقلي الرأي، والتوقّف عن سياسة تكميم الأفواه في التعامل مع نشطاء الرأي والتعبير.

وقال عماد المالحي عضو المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني خلال مشاركته في الاعتصام لـ "القدس" دوت كوم، ان لجوئنا للاعتصام هو وسيلة سلمية مشروعة لايصال مطالبنا بتشكيل حكومة انقاذ، لان الحكومة الحالية وما سبقها لم تحقق الاصلاح السياسي والاقتصادي وفرضت مزيدا من الضرائب على الاردنيين.

وأضاف، ان ما نطالب به يحظى بتأييد واسع من الاردنيين بعد سنوات من الانتظار بدون تحقيق الاصلاح السياسي والاقتصادي.

وقال، يتحدثون عن المشاركة السياسية في صنع القرار وفي الواقع لا يفعلون شيئا، لكنهم في فرض الضرائب ماضون في ظل زيادة الفقر والبطالة والمديونية.

واكد ان الاعتصامات ستتواصل في الاسابيع القادمة من اجل تحقيق مطالبها المشروعة حسب قوله.