المبعوث الأميريكي للمصالحة في أفغانستان : تحقيق "تقدم كبير" في المحادثات مع طالبان

كابول - "القدس" دوت كوم - وصف زلماي خليل زاد المبعوث الأميركي للمصالحة في أفغانستان، اليوم السبت، المحادثات مع ممثلي طالبان في الدوحة بأنها حققت "تقدما كبيرا" في العديد من القضايا الرئيسية.

وأضاف الدبلوماسي الأميركي الأفغاني المولد، الذي توجه إلى أفغانستان بعد انتهاء المحادثات للتشاور مع الحكومة الأفغانية، أن المناقشات كانت "مثمرة على نحو أكبر مما كانت عليه في الماضي".

ومع ذلك، قال عبر حسابه الرسمي على موقع (تويتر) مساء اليوم السبت إنه لا يزال هناك عدد من القضايا لم تتم معالجتها.

وكتب: "لن يتم الاتفاق على شيء حتى يتم الاتفاق على كل شيء". وأضاف أن "كل شيء" قد يتضمن حوارًا بين الحكومة الأفغانية وطالبان، بالإضافة إلى وقف شامل لإطلاق النار.

ومع ذلك، لم يتضح بعد ما هي القضايا التي سيتشاور بشأنها مع المسؤولين في أفغانستان، وما النقاط التي اتفقت عليها الولايات المتحدة وحركة طالبان حتى الآن.

وبدأت المحادثات يوم الاثنين الماضي بعد أن وافق خليل زاد على الحديث عن "إنهاء الغزو الأفغاني، وأن الدولة لن يتم استخدامها ضد دول أخرى"، وفقا لبيان من طالبان.

ولم تعلق طالبان على هذه المحادثات إلى الآن.