حقيقة إنفصال جورج كلوني عن أمل علم الدين ؟

نيويورك - "القدس" دوت كوم - ادّعت تقارير جديدة أن الممثل الأمريكي، جورج كلوني وأمل علم الدين على وشك الانفصال، بعد استمرار زواجهما 4 سنوات حتى الآن. وكشفت التقارير التي نشرها موقع RadarOnline أن الطلاق سيكلّف 400 مليون جنيه استرليني، أي حوالي 522 مليون دولار.

وزعم الموقع أن أمل هربت إلى منزلهم في مدينة سردينيا الإيطالية مع توأمها ألكسندر وإيلا، بعد شجار حاد بينهما.

ومن جهته نفى جورج كلوني ما تفيده تلك التقارير التي تفيد بأنه يستعد للانفصال عن زوجته، وأصر على أن القصة مفبركة.

وذكر الموقع أن نجم هوليوود "كان يودّ أن تستمتع العائلة بأكملها بالعقار الجديد الذي ابتاعاه، لكن بعد نقاش وخلاف محتدم قررت أمل الذهاب لوحدها، ما دفع جورج إلى المطالبة برؤية طفليه والعودة للعيش معا، لكنها أخبرته إذا ما قرر المجيء للعقار، فإنه سيبقى في بيت الضيافة".