النظام الصاروخي الذي تطالب واشنطن بتدميره يحترم معاهدة الأسلحة النووية

موسكو- "القدس" دوت كوم- أكد الجيش الروسي، اليوم الاربعاء، أن النظام الصاروخي الذي تطالب الولايات المتحدة بتدميره مهددة بالانسحاب من معاهدة الصواريخ النووية المتوسطة المدى التي تحظر استخدام الصواريخ التي يتراوح مداها بين 500 و5500 كلم، يحترم مضمون هذه المعاهدة.

وقال أحد كبار المسؤولين في الجيش الروسي الجنرال ميخائيل ماتفيفسكي للصحافيين إن "المدى الاقصى للصاروخ 9 إم729 (...) هو 480 كيلومترا"، في إشارة إلى هذه الصواريخ البرية التي يمكن تزويدها رأسا نوويا.