الشباب الصومالية: هجوم نيروبي جاء لرد على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

القاهرة- "القدس" دوت كوم- أعلنت جماعة الشباب الصومالية أن الهجوم الذي شنته الثلاثاء بالعاصمة الكينية نيروبي، جاء رداً على قيام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس .

جاء ذلك في بيان لجماعة الشباب، نشره موقع سايت انتلجينس أمس الأربعاء.

وقال البيان "جماعة الشباب قامت بشن الهجوم بناء على تعليمات من أيمن الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة باستهداف المصالح الصهيونية والغربية رداً على نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس".

كانت جماعة الشباب، التابعة للقاعدة، قد اعلنت الثلاثاء مسؤوليتها عن الهجوم دون مزيد من التفاصيل.

يشار إلى أن ضابطا في وحدة مكافحة الإرهاب التابعة للشرطة الكينية قد صرح لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن الهدف من الهجوم على مجمع فندقي فاخر في العاصمة الكينية نيروبي، هو مؤتمر نظمه أمريكيون وكان من المقرر أن يحضره أمريكيون أيضا.

وأعلن الرئيس الكيني أوهورو كينياتا يوم الأربعاء أنه تم قتل جميع الإرهابيين المتورطين في الهجوم، الذي استهدف فندقا في نيروبي.

وقال إن 14 شخصا "بريئا" لقوا حتفهم في الهجوم.