[محدث] الافراج عن رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض بعد توقيفه لوقت قصير

كاراكاس- "القدس" دوت كوم - افرج اليوم الاحد عن رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو بعدما أوقفته أجهزة الاستخبارات لنحو ساعة، وفق ما أفادت زوجته.

والبرلمان الفنزويلي هو المؤسسة الوحيدة التي تسيطر عليها المعارضة.

وكتبت زوجة رئيس البرلمان فابيانا روزاليس عبر حسابه على (تويتر) "أشكركم جميعا للدعم الفوري الذي أظهرتموه بعد انتهاك حقوق زوجي غوايدو. أنا الآن معه (...) في طريقنا الى التجمع العام".

وكان غوايدو متجها الى هذا التجمع الذي يعقد على بعد 40 كلم من كراكاس حين أوقفه جهاز الاستخبارات البوليفاري الوطني.

والجمعة، غداة بدء الولاية الرئاسية الثانية لنيكولاس مادورو، ذكر خوان غوايدو (35 عاما) أمام نحو الف شخص في كراكاس بأن الدستور الفنزويلي يمنحه الشرعية لتولي الحكم في إطار حكومة انتقالية.

ودعا الى تعبئة يوم 23 كانون الثاني (يناير) الجاري للمطالبة بحكومة مماثلة.

وفي السادس من كانون الثاني (يناير) الجاري، أكد البرلمان رفضه الاعتراف بشرعية الولاية الثانية لمادورو التي بدأت في العاشر من ذات الشهر.