الدوري الاسباني: برشلونة مرشح لفوز جديد واختبار صعب لريال مدريد

مدريد"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -يبدو برشلونة حامل اللقب والمتصدر مرشحا لتحقيق فوزه السادس تواليا عندما يلتقي الأحد مع ضيفه إيبار، فيما يأمل ريال مدريد ومدربه الأرجنتيني سانتياغو سولاري تجنب تعثر جديد في المواجهة الصعبة على ملعب ريال بيتيس الأحد ايضا في المرحلة 19 من الدوري الإسباني.

وبعد أن استهل العام الجديد بالفوز على خيتافي خارج ملعبه 2-1 بفضل هدفي الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز، يسعى برشلونة الى تأكيد تفوقه التام على إيبار الذي خسر جميع مبارياته الثماني التي خاضها أمام النادي الكاتالوني منذ صعوده الى دوري الأضواء موسم 2014-2015.

وابتعد فريق المدرب أرنستو فالفيردي في صدارة الترتيب العام بفارق 5 نقاط عن أتلتيكو مدريد الثاني و7 عن إشبيلية الثالث بعد انتهاء مواجهة الأخيرين بالتعادل 1-1 في المرحلة السابقة.

ويبدو الطريق ممهدا أمام برشلونة لمواصلة انتصاراته والاقتراب خطوة إضافية من الاحتفاظ بلقب الدوري في ظل هوية منافسيه في المراحل الست المقبلة، بما أنه يلتقي ايبار ثم ليغانيس وجاره جيرونا وفالنسيا الذي يعاني هذا الموسم (في المركز الثاني عشر حاليا)، وأتلتيك بلباو وبلد الوليد قبل أن يحل في 24 شباط ضيفا على إشبيلية ومن بعده غريمه ريال مدريد في "سانتياغو برنابيو" في الثالث من آذار.

وعلى ملعب "بينيتو فيامارين"، يأمل ريال مدريد أن يمنحه الفوز الذي حققه الأربعاء على ليغانيس 3-صفر في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة الكأس، الدفع المعنوي اللازم لمحاولة تجنب تعثر جديد يبعده أكثر فأكثر عن المراكز المؤهلة الى دوري أبطال أوروبا، المسابقة التي توج بلقبها في المواسم الثلاثة الماضية.

وبعد تعادله في مباراته المؤجلة مع فياريال 2-2 الخميس الماضي في لقاء كان متقدما خلاله حتى الدقيقة 82، مني ريال مدريد الأحد بهزيمته الأولى على أرضه أمام ريال سوسييداد منذ كانون الثاني 2005، بالخسارة أمامه صفر-2، ما جعله يتراجع الى المركز الخامس بفارق 10 نقاط عن برشلونة.

ويدرك سولاري أن أي تعثر جديد سيعقد حياته أكثر فأكثر، لاسيما في ظل تراجع الحضور الجماهيري في ملعب "سانتياغو برنابيو"، وهو ما تطرق اليه الأرجنتيني الأربعاء بعد الفوز على ليغانيس بالقول "لريال مدريد مئات ملايين المشجعين حول العالم. ليس باستطاعة الجميع القدوم الى سانتياغو برنابيو".

وواصل "ريال مدريد ماركة كروية عالمية، وهناك دائما أناس يشاهدوننا ونشعر على الدوام بأنهم موجودون بجانبنا".

وتلقى النادي الملكي ضربة قاسية قبل مباراته مع بيتيس الذي أسقط برشلونة في معلقه (4-3) في تشرين الثاني الماضي لكنه تعادل على أرضه مع ايبار (1-1) وخسر أمام هويسكا (1-2) في المرحلتين الماضيتين، وذلك باصابة حارسه الدولي البلجيكي تيبو كورتوا في الورك.

وغاب كورتوا عن مباراة الأربعاء ضد ليغانيس ومن المرجح ألا يشارك ايضا في مباريات الأحد ضد بيتيس، والأربعاء ضد ليغانيس في اياب ثمن نهائي الكأس، كما هناك شك بأن يكون جاهزا للاختبار الأصعب السبت المقبل ضد إشبيلية في "سانتياغو برنابيو".

واعتمد سولاري الأربعاء على الكوستاريكي كيلور نافاس الذي "كان جيدا جدا" بحسب المدرب الأرجنتيني، مشددا "إنه لاعب محترف كبير ويحظى باحترامي لماضيه، حاضره ومستقبله. سيبقى من اللاعبين الهامين جدا".

أما بخصوص هوية اللاعبين الذين سيعتمد عليهم الأحد في تشكيلة الفريق التي غاب عنها الأربعاء الويلزي غاريث بايل بسبب تمدد عضلي أبعده ايضا عن الخسارة أمام سوسييداد، فاكتفى سولاري بالقول "لا يمكنني أن أعطيكم التشكيلة الأساسية لأنني لا أعرفها، والمسألة مرتبطة بالكثير من الأمور. علينا أن نرتاح وأن نستعيد عافيتنا. الفريق تأقلم على تشكيلة 3-3-4 لكن هناك إمكانية أن نلعب بخطط مختلفة".

ومنح سولاري الأربعاء الوافد الجديد ابراهيم دياز فرصة الدفاع عن ألوان النادي الملكي للمرة الأولى بعد انتقاله اليه من مانشستر سيتي الإنكليزي، بادخاله لاعب الوسط البالغ 19 عاما في الدقيقة 78 بدلا من البرازيلي فينيشيوس جونيور.

وبعد المباراة، أعرب دياز عن فرحته بارتداء القميص الأبيض الأسطوري، قائلا "إنه يوم كبير وفريد لا ينسى. أن أسجل بداياتي في هذا الملعب وأمام هؤلاء المشجعين، كان حلما لي منذ أن كنت طفلا. وأن نفوز بالمباراة، فهذا الأمر جعل الحلم أفضل... يتوجب علي أن أعطي كل شيء على الملعب من أجل هذا النادي وهؤلاء المشجعين الذين يستحقون ذلك".

وكشف بأنه "سأضع هذا القميص الذي خضت به مباراتي الأولى في إطار، وسأعلقه في غرفتي".

وبعد أن سمحا لبرشلونة في الابتعاد عنها بعد تعادلهما في الأندلس، يلتقي أتلتيكو مدريد الأحد على ملعبه مع ليفانتي العاشر، فيما يحل إشبيلية ضيفا على الباسك حين يلاقي أتلتيك بلباو السابع عشر.

ومن جهته، يأمل ديبورتيفو ألافيس الذي لم يذق طعم الهزيمة على أرضه هذا الموسم، الاحتفاظ بالمركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري الأبطال الموسم المقبل، حين يحل السبت ضيفا على جيرونا التاسع.

وتفتتح المرحلة الجمعة بلقاء رايو فايكانو مع سلتا فيغو، على أن يلعب السبت ليغانيس مع هويسكا، فالنسيا مع بلد الوليد، وفياريال مع خيتافي.

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء ريال سوسييداد وإسبانيول.