محافظ البنك المركزي الإيراني: عوائد النفط ستخصص للسلع الأساسية والاستراتيجية

طهران- "القدس" دوت كوم-(د ب أ)- أعلن محافظ البنك المركزي الإيراني عبد الناصر همتي أن عوائد النفط ستخصص للسلع الأساسية والاستراتيجية.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) الأحد عنه القول خلال اجتماعه مساء أمس مع الهيئة الرئاسية وأعضاء الغرف التجارية الايرانية، :"العملة الأجنبية المتحصلة من بيع النفط ستخصص للسلع الأساسية والاستراتيجية. وحتى يتسنى توفير سائر حاجات المواطنين يجب الاستفادة من العملة الأجنبية المتحصلة من الصادرات".

ودعا محافظ البنك المركزي المصدرين إلى إدخال العملة الصعبة إلى عجلة اقتصاد البلاد من أجل رفاهية المواطنين، وقال إنه "لو أدخل المصدرون المزيد من العملة الأجنبية المتحصلة من الصادرات سنشهد المزيد من التوازن في سعر العملة في السوق وسيساعد القطاع الخاص في ازدهار الإنتاج".

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة أعادت في تشرين ثان/نوفمبر الماضي فرض عقوبات مشددة كانت مفروضة على إيران وتم رفعها في إطار الاتفاق النووي مع الجمهورية الإسلامية عام 2015 . ورغم التهديدات الأمريكية السابقة بأن هذه الجولة من العقوبات ستقود إلى تصفير صادرات النفط الإيرانية، فقد منحت الولايات المتحدة على نحو مفاجئ إعفاءات لثماني دول تتيح لها استمرار شراء النفط الإيراني لستة أشهر.

وكان ترامب قد انسحب في أيار/مايو الماضي بصورة أحادية من الاتفاق النووي الذي كان جرى توقيعه في تموز/يوليو من عام 2015 بين إيران من جهة، وبين الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي إضافة إلى ألمانيا من جهة أخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن صادرات النفط الإيرانية تمثل مصدر أكثر من نصف العائدات الأجنبية.