السلطة تقرر سحب كافة موظفيها من معبر رفح بسبب ممارسات "حماس"

رام الله - "القدس" دوت كوم - قررت الهيئة العامة للشؤون المدنية، سحب كافة موظفيها العاملين على معبر رفح، ابتداء من صباح يوم غد الاثنين، بسبب ممارسات (حماس).

وقالت الهيئة في بيان لها، مساء اليوم الأحد: "إن هذا القرار يأتي على ضوء التطورات الأخيرة والممارسات الوحشية لعصابات الأمر الواقع في قطاعنا الحبيب، وتبعاً لمسؤولياتنا تجاه شعبنا الحبيب في قطاع غزة وللتخفيف عن كاهله مما يعانيه من ويلات الحصار ومنذ أن تسلمنا معبر رفح و(حماس) تعطل أي مسؤولية لطواقمنا هناك، وتحملنا الكثير حتى نعطي الفرصة للجهد المصري الشقيق لإنهاء الانقسام".

وأضاف البيان،"(حماس) تصر على تكريس الانقسام وآخرها ما طال الطواقم من استدعاءات واعتقالات والتنكيل بموظفينا، ووصلنا لقناعة بعدم جدوى وجودهم هناك، لإعاقة حركة (حماس) عملهم ومهامهم".