تركي قتل صديقته البطلة.. واعترف.. ثم انتحر

رام الله- "القدس" دوت كوم- في حادث بشع، لقيت بطلة كمال اجسام تركية مصرعها على يد صديقها، وفتحت أجهزة الأمن التركية في مقاطعة إزمير، غربي البلاد، تحقيقا بالواقعة.

وأفادت تقارير بأن بينار جوبان، البالغة من العمر 31 عاما، بطلة كمال الأجسام الحائزة على عدة ألقاب محلية ودولية، قتلت بالرصاص على يد صديقها فرحان ساريجام.

وأوضحت التقارير أن ساريجام، البالغ من العمر 38 عاما أطلق النار على صديقته بينار في شقتهما في شارع أيدين هات بويو يمدينة إزمير، المطلة على بحر إيجة، في الثامن والعشرين من ديسمبر الجاري.

وقالت صحيفة "حرييت ديلي"، التركية الناطقة بالإنجليزية، إن ساريجام اتصل بعمه واعترف له بالجريمة وودعه، قبل أن ينتحر برصاصة في الرأس.

وأوضح الجيران أن ساريجام وصديقته بينار كانا يعيشان في شقتهما في إزمير منذ أكثر من عامين، وأنهما غالبا ما كانا يدخلان في خلافات وأن صوتهما خلال هذه الخلافات والجدل كان مرتفعا في كثير من الأحيان.

ورغم اعتراف ساريجام بالجريمة قبل انتحاره، فإن الشرطة فتحت تحقيقا في الحادث.