إسرائيل تحتج بشدة للأردن بعدما داست الوزيرة غنيمات على العلم الإسرائيلي

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكرت قناة (ريشت كان) العبرية، مساء اليوم السبت، أن إسرائيل قدمت احتجاجا شديد اللهجة للحكومة الاردنية بسبب تصرف عدد من الوزراء الذين داسوا يوم الخميس الماضي على العلم الإسرائيلي الذي وضع أمام مقر النقابات المهنية في العاصمة عمان.

وحسب القناة، فانه من المقرر ان يتم غدا استدعاء ممثل السفارة الأردنية في تل ابيب الى مقر وزارة الخارجية الاسرائيلية في القدس للاحتجاج على هذا التصرف، مشيرة الى ان سفارة إسرائيل في عمان قدمت هي الاخرى احتجاجا ممثلا إلى وزارة الخارجية الأردنية، بينما تم تقديم احتجاج لسفير الأردن في تل أبيب غسان المجالي.

وكان رئيس الوزراء الاردني الدكتور عمر الرزاز تجنب الدخول من الباب الرئيس لمجمع النقابات المهنية عند زياته للمجمع وتعمد الدخول من الباب الفرعي، وذلك في خطوة فسرها البعض بعدم رغبته بالدوس على علم اسرائيل وهو الأمر الذي لم تقم به وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية جمانة غنيمات عندما دخلت من الباب الرئيس وتم التقاط صور لها وهي تدوس على رسم العلم الإسرائيلي المتواجد على ارضية المدخل.

وكان محلل الشؤون السياسية في هيئة البث الإسرائيلي، شمعون آران، نشر تغريدة عبر حسابه على (تويتر) قال فيها "أزمة جديدة بين إسرائيل والأردن بسبب قيام الوزيرة جمانة غنيمات بالدوس على علم إسرائيل المرسوم على أرضية مجمع النقابات المهنية في العاصمة عمان يوم الخميس".

وأضاف الصحفي الإسرائيلي، أن عددًا من وزراء الحكومة الأردنية ومنهم رئيسها عمر الرزاز وصلوا يوم الخميس الماضي إلى مقر النقابات المهنية في عمان وتجنبوا الدخول من الباب الرئيس للمجمع، وذلك تجنبًا للمشي على صورة كبيرة للعلم الإسرائيلي وضعت في المدخل حتى تدوسها الأقدام، وقام الرزاز بالدخول عبر بوابة جانبية"، وقد أثار تصرف الرزاز انتقاد وسائل إعلام محلية له.

وقال الصحفي الإسرائيلي "إن وزارة الخارجية الإسرائيلية رفعت احتجاجًا شديد اللهجة على هذا التصرف للحكومة الأردنية" ، مضيفًا أنه "تم استدعاء السفير الأردني في تل أبيب غسان المجالي للاحتجاج أمامه يوم غد الأحد في مقر وزارة الخارجية بالقدس".