تطوير الجيل الثالث من لقاح سرطان عنق الرحم

بكين - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - حقق فريق شيا تشاو نينغ من جامعة شيامن بجنوب شرقي الصين تغطية لـ20 نوعا من فيروس الورم الحليمي البشري بـ7 أنواع من الجسيمات الفيروسية مما أرسى أساسا للتكنولوجيا الحاسمة في تطوير الجيل الثالث من اللقاح المقاوم لسرطان عنق الرحم.

وتحدث الاصابة بسرطان عنق الرحم رئيسا بفيروس الورم الحليمي البشري. واستخدمت اللقاحات الحالية في هذا المجال الجسيمات الفيروسية المماثلة للجسيمات الفيروسية الطبيعية، ويمكن أن يقي لقاح 9 - فالنت من 90 في المئة من الحالات المصابة بسرطان عنق الرحم، ولكن نحو 10 في المئة من سرطان عنق الرحم لم يتم الوقاية منه بعد، وأذا تم تطوير الجيل الثالث من اللقاح المقاوم لسرطان عنق الرحم بالأسلوب التقليدي، فسيواجه مشاكل في الجرعة الكبيرة والاستجابة الكبيرة وغيرها.

وقام فريق شيا تشاو نينغ بمقارنة هياكل جسيمات فيروس الورم الحليمي البشري، حيث وجد أن بعض الفيروسات تتمتع بهيكل مماثل، ولذا صمم جسيم فيروسي واحد يتمتع بخصائص ثلاثة أنواع من الفيروسات، وحقق الفريق تغطية لـ20 نوعا من فيروس الورم الحليمي البشري بـ7 أنواع من الجسيمات الفيروسية وطور الجيل الثالث من اللقاح ضد سرطان عنق الرحم.