مسؤول أميركي: إسرائيل استهدفت قيادات من حزب الله في دمشق

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - قال مسؤول أمني أميركي، فجر اليوم الأربعاء، إن الغارات الإسرائيلية على دمشق الليلة الماضية، استهدفت قيادات من حزب الله اللبناني في محيط مطار دمشق الدولي.

ونقل موقع مجلة نيوزويك الأميركية عن المسؤول قوله، إن قيادات من حزب الله كانوا يتجهون إلى مطار دمشق الدولي بهدف السفر منه عبر طائرة إلى إيران للمشاركة في جنازة مسؤول إيراني بارز توفي منذ أيام.

ووفقًا للموقع – كما نقل عنه موقع صحيفة معاريف – فإن عددًا من المسؤولين البارزين في الحزب أصيبوا بجروح لم تعرف طبيعتها.

وأشار المصدر إلى أن إسرائيل شنّت غارات أخرى على مستودعات ذخيرة إيرانية منها صواريخ دقيقة.

وكان الجيش السوري أكد الليلة أن طائرات إسرائيلية شنت غارة على مخزن ذخيرة ما أدى لإصابة ثلاثة جنود بجروح طفيفة. مشيرًا إلى أنه تم التصدي للصواريخ وإسقاط عدد كبير منها.

فيما أعلن الجيش الإسرائيلي أن صاروخًا مضادًا للطائرات أطلق من سوريا تجاه المناطق الإسرائيلية وتم اعتراضه من قبل منظومة دفاعية.

وقالت مصادر لبنانية وسورية، إن الغارات استهدفت مقر الفرقة العاشرة شمال دمشق، وأنه تم إطلاق أكثر من 22 صاروخًا تجاه أهداف إيرانية.