رجال الأعمال الفلسطينيين يستقبلون نظرائهم الأتراك

رام الله - "القدس" دوت كوم - استقبل امس المهندس اسامة عمرو رئيس اتحاد جمعيات رجال الأعمال الفلسطينيين وزملاءه في الإتحاد ومن مجلس ادارة جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين / القدس نظرائهم اعضاء اتحاد رجال الأعمال الفلسطينيين الأتراك برئاسة رجل الأعمال جمال مصطفى الذين يقومون بزيارة خاصة الى فلسطين على غداء عمل استعرض فيه الطرفان امكانيات التعاون المشترك في القطاعات المختلفة التي يمكن الإستثمار فيها في فلسطين.

واطلع عمرو وفد رجال الأعمال الأتراك ذو الأصول الفلسطينية على أهمية تفعيل العلاقات الثنائية في المرحلة القادمة انطلاقاً من الإهتمام والحرص الكبير المشترك الذي يبديه الجانبين لتطوير اقتصادنا الوطني بما يخدم مصالحه وتنميته وصمود شعبنا الفلسطيني وبشتى الإمكانيات المتوفرة.

وقال امل أن تكونوا جسراً لنا للوصول لرجال الأعمال الأتراك للإستثمار جميعاً في فلسطين، حيث انني كرئيس لمجلس الأعمال التركي الفلسطيني المشترك اتطلع لأن يكون لكم دور رئيسي في رفع مستوى التعاون الإقتصادي بين تركيا وفلسطين التي نعتبرها من أهم الدول التي نتطلع لبناء قصص نجاح معها في الأعوام الثلاث القادمة حسب خطتنا الإستراتيجية.

واشار جمال مصطفى رئيس الجانب التركي انه وزملاءه في الإتحاد على استعداد تام لذلك وانهم جاهزون لتفعيل بنود مذكرة التفاهم الذي وقعها في العام 2014 بين الإتحادين التركي والفلسطيني.

وكذلك دعا الى التعاون المشترك في عقد مؤتمر استثماري لرجال الأعمال الأتراك للتعاون مع نظرائهم ولتشجيعهم على الإستثمار في فلسطين وفي المناطق الصناعية سواء في منطقة جنين الصناعية التي تشرف على تطويرها جهات تركية، وفي المناطق الصناعية الأخرى في مدن اريحا وبيت لحم وترقوميا، وتعريف رجال الأعمال الأتراك على الحوافز والتسهيلات والخدمات المتوفرة في هذه المناطق الصناعية، وفي انحاء المدن الفلسطينية المختلفة.

ووعد عمرو البدء فوراً بالتعميم على أعضاء الإتحاد ومؤسساته في فلسطين لحصر مجالات الإهتمام والتعاون والمشاريع المطلوبة التي سيتم العمل عليها مستقبلاً.