فنجان واحد من القهوة المرّة يكشف لك إن كنت مهزوزا نفسيا أم لا!

رام الله-"القدس"دوت كوم- رجح بحث جديد أن يكون الولع بشرب القهوة المرّة السوداء، علامة على أن مدمنها مهزوز نفسيا، والعياذ بالله.

ووجد الباحثون الذين يدرسون الحليمات الطعمية ارتباطا كبيرا بين استهلاك بعض المشروبات المفضلة لدينا مثل المزر الفاتح الهندي المر، والقهوة السوداء وماء التونيك وهو مشروب غازي مكربن، يدل على ميزات شخصية "شريرة".

ولهذا، قد يتوجب عليك الحذر إذا كان صديقك أو شريكك يتجنب الحليب والسكر في فنجان قهوته، ويشدد على ضرورة مرارتها.

وشمل الاستطلاع الذي نشر في مجلة "Appetite"، نحو ألف مشارك وتم إجراؤه في جامعة إنسبروك في النمسا، حيث صنف المشاركون الأطعمة المختلفة بمقياس ست نقاط، ثم خضعوا لاختبار يحدد سماتهم الشخصية.

ووجد معدّا البحث الرئيسان كريستينا ساجيوغلو، وتوبياس غريتيماير، أنه كلما كان المستهلك مستمتعا بالنكهات المرة، كانت سماته الشخصية "أشد قسوة".

وكتب الباحثان: "أظهرت الأبحاث الحديثة أن تفضيل الطعم المر مرتبط بسمات شخصية حاقدة وسادية قد تبرز حتى في المعاملات اليومية".

وهذه ليست المرة الأولى التي تجد فيها الأبحاث صلة بين الذوق والسمات الشخصية، حيث كشفت نتائج سابقة أن تفضيل الأطعمة الحلوة يزيد من "رفق" متناولها وحماسه للمساعدة، في حين أن تفضيل الطعم المر يتصل بالصفات العدوانية واستنباط أحكام أخلاقية أكثر قسوة وصرامة.