هنية: تحدثنا مع الوسطاء لكبح جماح الاحتلال

غزة- "القدس" دوت كوم- قال إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، اليوم السبت، أن حركته تواصلت مع الوسطاء لتحمل مسؤولياتهم لكبح جماح الاحتلال بعد الجريمة التي وقعت أمس على حدود قطاع غزة.

وقتل الاحتلال الإسرائيلي 4 مواطنين فلسطينيين خلال مشاركتهم في مسيرات العودة وكسر الحصار عند حدود قطاع غزة يوم أمس الجمعة.

واتهم هنية في كلمة له خلال تشييع جثمان الشهيد الطفل محمد جحجوح من مخيم الشاطئ، الاحتلال باستسهال قتل الأطفال. مشيرا إلى أن حركته تتحرك على أكثر من مسار لوقف جرائم الاحتلال.

وقال "هذه الدماء هي وقود للشعب الفلسطيني ومسيرة العودة مستمرة ولن تتوقف". مشيرا إلى أن الاحتلال حاول استنزاف كل وسائل والقمع من أجل وقف مسيرات العودة وطمس القضية الفلسطينية لكنه وفي كل جمعة يزداد شعبنا قوة أكبر من جرائمه. كما قال.

وأضاف "فصائل المقاومة ستتخذ القرار المناسب لاستهداف الاحتلال للمدنيين العزل بمسيرات العودة".

وتابع "مسيرات العودة تقول أن الحصار يجب أن ينتهي وإلى الأبد ودماء شعبنا بغزة والضفة تقول أننا أمام مرحلة جديدة ستنتهي بزوال الاحتلال .. أرواح شهداء غزة وشهداء الضفة تتعانق اليوم لتعلن مرحلة جديدة من مراحل الانتفاضة".

وأكد على أن الفصائل "ستستمر في الضرب على جدار الحصار حتى كسره". مشيرا إلى أن "دماء الشعب الفلسطيني أفشلت مشاريع الاحتلال وأسقطتها عن الطاولة".