14 معتقلًا في الضفة نصفهم من مخيم الجلزون

رام الله - "القدس" دوت كوم - نفّذ جيش الاحتلال الإسرائيلي حملة اعتقالات فجر اليوم الاثنين، طالت 14 مواطنًا من أنحاء متفرقة بالضفة الغربية، نصفهم من مخيم الجلزون شمال رام الله.

وقالت مصادر محلية إن سيدة أصيبت بالاختناق وجرى نقلها إلى مجمع فلسطين الطبي، إثر مواجهات مع الاحتلال في مخيم الجلزون، انتهت باعتقال 7 مواطنين، وهم: الشيخ يوسف غوانمة، ورفاعي سامي الدويك (18 عامًا)، ومجد رياض الصافي (19 عامًا)، وباسل نصر الزبيدي (18 عامًا)، وجبريل نصر الزبيدي (17 عامًا)، وعابد محمد شراكة (16 عامًا)، ورياض صلاح عليان (16 عامًا).

كما اعتقل الاحتلال شابين من بلدة بيتونيا غرب رام الله، وهما عبد الله حسن الريماوي، وأحمد البرغوثي. وفي عابود غربًا، قالت مصادر إن الاحتلال اعتقل

علاء دحنون.

وفي محافظة بيت لحم، جرى اعتقال سعد حسن العمور وإيهاب خالد صلاح من تقوع شرقًا، وعبد الرحمن ياسين دعدوع من بلدة الخضر جنوبًا.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب أحمد محمد بشير جيوسي من منزله في منطقة جبل السيد، شرق طولكرم.

أما في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى في القدس، اعتقلت قوات الاحتلال، الطفلين حمزة زهير الرجبي، ومحمد فايز الرجبي واقتادتهما الى مركز توقيف وتحقيق، بينما أصابت طفلين آخرين هما: يوسف الشاعر وإسلام الرجبي بشظايا القنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة، التي أطلقتها بصورة عشوائية ومكثفة في المنطقة.