[محدث] اصابة العشرات خلال تصدي أهالي كفر قدوم لهجمات المستوطنين

قلقيلية - "القدس" دوت كوم - مصطفى صبري - تصدى اهالي قرية كفر قدوم شرق قلقيلية مساء اليوم السبت لقطعان المستوطنين من مستوطنة (قدوميم) المقامة على اراضي القرية خلال محاولتهم مهاجمة القرية، حيث اندلعت اشتباكات بين الاهالي وجنود الاحتلال والمستوطنين.

وقال شهود عيان لـ "القدس": "انه في حوالى الساعة التاسعة من مساء اليوم السبت تم رصد تحركات لقطعان المستوطنين في محيط قرية كفر قدوم وعلى الفور تجمهر الاهالي لمنع اقتحام القرية والتصدي للمستوطنين"، مشيرين الى ان قوة من جيش الاحتلال حضرت الى المكان وتعمدت اطلاق النار بكثافة على المواطنين الذين تجمهروا لحماية القرية من المستوطنين.

واضاف الشهود : "اطلق جيش الاحتلال القنابل المضيئة وتقدم باتجاه القرية وسط اطلاق كثيف للرصاص الحي في محاولة لردع المواطنين الذين هبوا للدفاع عن القرية".

وقال مراد اشتيوي منسق المسيرة الاسبوعية في قرية كفر قدوم ان اكثر من 23 مواطنا اصيبوا بالاختناق والرصاص المعدني والمطاطي وشظايا الرصاص الحي بعد قمع جيش الاحتلال لمئات المواطنين الذين تصدوا لقطعان المستوطنين الذين حاولوا اقتحام القرية والاعتداء على الممتلكات والمواطنين.

وفي سياق متصل، تجمهر عشرات المستوطنين من مستوطنة (كارنيه شمرون) قرب قرية كفر لاقف شرق قلقيلية وقاموا برشق مركبات المواطنين المارة على الطريق الرئيس بين قلقيلية ونابلس بالحجارة رغم تمركز جيش الاحتلال في المكان، فيما تجمهر عشرات المستوطنين بالتزامن مع ذلك بالقرب من قرية اماتين.