حماس" تتهم الأجهزة الأمنيّة بفض مسيرة دعت لها بالضفة

رام الله - "القدس" دوت كوم - اتهمت حركة حماس، الأجهزة الأمنية بفضّ مسيرتين دعت لهما الحركة اليوم الجمعة، في مدينتي نابلس والخليل بذكرى انطلاقتها الـ31، وانتصارًا لدماء الشهداء الذين ارتقوا أمس.

وبثّ ناشطون وصحافيون مشاهد فيديو، قالوا إنها تظهر مهاجمة الأمن الفلسطيني للمسيرات التي دعت لها حماس في نابلس والخليل.

وقالت الحركة في بيان صحفيّ إن "الأجهزة الأمنية، وبعضهم بلباس مدني، اعتدت على المشاركين والمشاركات في المسيرتين؛ واعتقلت عددًا منهم".

وجاء في البيان أنه جرى قمع مسيرة كانت في بداية انطلاقها بعد صلاة الجمعة من مسجد الحسين بمدينة الخليل، وتم الاعتداء بالضرب على المشاركين من النساء والشبان.

وكانت حركة حماس دعت يوم أمس الخميس، للنفير العام في الضفة الغربية؛ "انتصارًا لدماء الشهداء، والتوجه لنقاط التماس كافة مع الاحتلال. وقالت إن الالتحام مع الاحتلال ومستوطنيه، سيكون في مختلف المناطق بالضفة، مؤكدة أن المشاركة الفاعلة ستوصل رسالة للاحتلال، بأن شعبنا لم ولن ينسى الشهداء الكرام، وسيقف متحدًا خلف المقاومة وخيارها".