نتنياهو يقبل استقالة مستشاره للإعلام الأجنبي بعد اتهامات له بالتحرش الجنسي

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- أعلن ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الأربعاء، قبول استقالة مستشاره للإعلام الأجنبي على خلفية الاتهامات له بالتحرش الجنسي بعدد من النساء.

وبحسب موقع يديعوت أحرونوت، فإن كيز قدم استقالته إلى نتنياهو اليوم، وتم قبولها في هذا المساء. مشيرةً إلى أن نتنياهو أشاد بجهوده وعطاءه الكبير في خدمة إسرائيل على كافة الصعد.

وكان كيز قد اتهم من قبل 12 سيدة بالتحرش بهن جنسيا من بينهن جوليا سالازار مرشحة عن الحزب الديمقراطي لعضوية مجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك التي قالت أنه اعتدى عليها عام 2013 قبل تعيينه مستشارا إعلاميا لنتنياهو عام 2016.

وأكدت الصحفية في وول ستريت جورنال الأميركية "شايندي ريس" تعرُضها لتجربة مشابهة من قِبل كيز. مبينةً أنها هربت من منزل كيز، حيث كانت تجري معه مقابلة صحفية، مدركةً أنها كانت تجري مقابلة مع معتد جنسي.