الاقتصاد التركي يسجل نمواً بطيئاً في الربع الثالث هذا العام

إسطنبول- "القدس" دوت كوم- سجل الاقتصاد التركي نموا بنسبة 1.6% في الربع الثالث هذا العام على أساس سنوي، وفقاً لبيانات رسمية صادرة اليوم الاثنين، في تباطؤ كبير عن الربع الثاني عندما بلغ النمو 5.2% على أساس سنوي.

ومقارنة بالربع السابق، تقلص الاقتصاد بنسبة 1.1% في الربع الثالث، حسبما أفاد معهد الإحصاء التركي (تورك ستات).

ومن بين القطاعات الرئيسية، تراجع قطاع البناء على أساس سنوي بنسبة 5.3% في الربع الثالث، وفقاً لتورك ستات. وسجل القطاع الصناعي نموا نسبته 0.3%، في حين نما القطاع الزراعي بنسبة 1% خلال الفترة نفسها.

ويأتي التباطؤ في نمو الاقتصاد التركي حيث تسبب ضعف الليرة في ارتفاع أسعار الواردات والتضخم. وفقدت الليرة 40% من قيمتها مقابل الدولار الأمريكي منذ بداية العام، مما أدى أيضا إلى تراجع في الطلب المحلي والاستثمارات.

وظل التضخم أعلى من 20% في نوفمبر/تشرين الثاني وفقا لتورك ستات، ويتطلع المستثمرون إلى عقد الاجتماع الأخير هذا العام للجنة السياسة النقدية في البنك المركزي، والمقرر يوم الخميس المقبل.

وأبقى البنك المركزي على سعر الفائدة الأساسي دون تغيير في الاجتماع السابق، مشيراً إلى تباطؤ اقتصادي مستمر. ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان البنك سوف يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير مرة أخرى.

وفي أيلول/سبتمبر، خفضت أنقرة هدف النمو لهذا العام إلى 3.8%، مقابل 7.4% في عام 2017، وفقاً لوزير الخزانة والمالية بيرات البيرق.