مسؤول أمريكي يعرب عن قلقه إزاء خسائر قوات الأمن الأفغانية

واشنطن - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - أعرب كينيث ماكينزي المرشح لمنصب قائد القيادة المركزية الأمريكية عن قلقه يوم الثلاثاء، إزاء ارتفاع معدل الخسائر في صفوف قوات الأمن الأفغانية بينما يدخل القتال في الدولة الممزقة بسبب الحرب عامه الـ18.

وقال ماكينزي في جلسة استماع أمام لجنة الخدمات المسلحة بمجلس الشيوخ "خسائرهم عالية جدًا"، داعيًا إلى تصحيح هذه المشكلة التي لا تحتمل.

ورشح ماكينزي ليحل محل الجنرال الحالي جوزيف فوتيل قائدًا للقيادة المركزية. واعترف الجنرال الكبير بوفاة الجنود الأمريكيين مؤخرًا في أفغانستان ورحيل قائد الأسطول الخامس في البحرين سكوت ستيرنيي.

وجاءت تصريحات ماكينزي في وقت تكثف فيه واشنطن جهودها بحثًا عن حل سلمي لإنهاء الحرب المرهقة في أفغانستان.

وخلال جلسة الاستماع، أعرب المشرعون الأمريكيون أيضًا عن شعورهم بالإحباط إزاء المأزق الذي تواجهه القوات الأمريكية في الحرب الأفغانية.

وقال الرئيس الأفغاني أشرف غني الشهر الماضي إن أكثر من 28 ألف من ضباط الشرطة والجنود الأفغان لقوا مصرعهم منذ عام 2015.

وتجاوز عدد القتلى بين الجنود الأمريكيين 2400 منذ أن غزت الولايات المتحدة أفغانستان في 2001.

وعقد الممثل الأمريكي الخاص للمصالحة الأفغانية زالماي خليل زاد محادثات استمرت ثلاثة أيام مع المبعوثين السياسيين لطالبان الشهر الماضي ولكنها لم تسفر عن اتفاق سلام. ومن المتوقع أن تعقد المزيد من المحادثات في هذا الشهر.