أعراض تدل على أنك مصاب بـ”حمى الترحال”

رام الله-"القدس"دوت كوم- هل سبق لك أن شعرت بالحرص الشديد، القلق والرغبة في السفر، ثم التخطيط مرارا ومرارا والأرق في التفكير عن وجهة الحلم الخاصة بك، نعم لديك حمى السفر أو حمى الترحال إذن، ولا يوجد أي من المضادات الحيوية التي يمكنها العلاج، عدا الخروج واستكشاف العالم.

1. أحلام اليقظة حول وجهات جديدة

أول الأعراض وأبرزها هي أنك تغرق في أحلام اليقظة باستمرار، ولا تتوقف عن التفكير بمكان ما تريد دائما زيارته، ولكن لا تستطيع الحصول على هذه الرحلة لسبب من الأسباب، ومهما كنت مشغولا خلال يومك، سيبقى لديك الوقت للجلوس والاستغراق في أحلام اليقظة حول ذلك المكان.

2. التأمل طويلا في صور الأماكن الجميلة

علامة أخرى من حمى الترحال هي البحث عن صور الوجهات السياحية يوميا، وربما تكون نفسها الوجهات التي تشكل حلما بالنسبة لك، ويمكن أن تكون هذه الصور لك وقد التقطتها في مكان جميل وتتمنى العودة إليه.

3. يمكنك أن تسمع صوت المحيط في الصدفات البحرية

صحيح أنك إذا وضعت صدف البحر على أذنك يمكنك أن تسمع صوت المحيط، لكن بعض الناس لا يمكنهم سماعه، والحقيقة أن ذلك الصوت العادي ناتج عن تفكيرك بهذا الأمر فقط، وربما هذا دليل على أن بك هوس السفر أو حمى التجوال.

4. حريص للغاية على القيام برحلة في أقرب فرصة

الحرص على القيام برحلة هو علامة واضحة جدا على أنك قد ذهبت بعيدا بحالتك النفسية تجاه السفر، فهذا الحرص لا يتوقف عند حدود الأحلام ولا الصور ولكنه يبلغ مرحلة الشعور بالقلق من الروتين وعندما لا تأخذ إجازة للاستمتاع برحلة جميلة خلال فترة قصيرة.

5. تتحقق باستمرار في الصفقات

إذا كنت تبحث باستمرار على الانترنت عن صفقات جيدة في تذاكر الطيران وحجوزات الرحلات والفنادق، فهذه علامة واضحة جدا ان حمى السفر لديك بلغت ذروتها وأنك في طريقك للعلاج قريبا، خصوصا إذا وجدت نفسك تبحث بشكل يومي