فيديوهات إباحية للبيع على "سناب شات"

نيويورك - "القدس" دوت كوم - ذكر برنامج فيكوريا ديربشاير، الذي تبثه شبكة "بي بي سي" أن تطبيق "سناب شات" يستخدم في بيع صور وفيديوهات إباحية عبر الإنترنت.

صرحت جودي كارنيل، البالغة من العمر 26 عاما، أنها تجمع نحو أربعة آلاف جنيه استرليني شهريا، عبر التطبيق، لكن ذلك له تكلفة على حياتها الشخصية، كما أنها تتعرض لانتهاكات عبر الإنترنت.

وأضافت: "الأمر يشبه الأشخاص الذين يغنون، أو الفنانين الذين يبيعون لوحاتهم. أنا فقط أبيع صورا وفيديوهات لي".

وأشارت إلى أنها ترسل لمشتركيها صورا وفيديوهات جنسية عبر تطبيق "سناب شات" مقابل مبالغ شهرية، تتراوح بين 20 إلى 200 جنيه إسترليني.

ونقلت الشبكة البريطانية عن محامين قولهم "إن هؤلاء، الذين يبيعون مثل تلك المحتويات، لا ينتهكون أي قانون، ما لم يبيعوها لأشخاص أقل من 18 عاما".

وتسبب البرنامج بعد عرض نتائج تحقيقه على شركة "انستغرام"، في حظر موقع التواصل الاجتماعي الآن كل الهاشتاغات المرفقة مع حسابات سناب شات مدفوعة الأجر، التي تستخدم من جانب أشخاص للإعلان عن خدماتهم.

وقالت "سناب شات" في بيان إنها لا تسمح بـ"بث محتويات إباحية أو الترويج لها"، عبر التطبيق، مشيرة إلى أن "الحسابات التي تبث محتويات إباحية سرا تعد انتهاكا دوليا لبنود خدمة منصتنا، نقوم بحذف تلك الحسابات، حين يتم الإبلاغ عنها".