كوريا الجنوبية تغلق أكبر مسلخ للحوم الكلاب

رام الله- "القدس" دوت كوم- بدأ المسؤولون في كوريا الجنوبية تفكيك أكبر مسلخ للكلاب في البلاد. وسيتم تطهير مجمع تايبيونغ دونغ في مدينة سيونغنام، جنوب العاصمة سيول، على مدى يومين، وتحويله إلى حديقة عامة، بحسب ما أورده موقع "بي بي سي".

ويُستهلك حوالي مليون كلب كل عام، إذ كان لحم الكلاب يعتبر في يوم من الأيام شهياً في كوريا الجنوبية، لكن المواقف تغيرت في السنوات الأخيرة، ويسعى الناشطون إلى إنهاء العادة.

وقالت منظمة "حقوق الحيوان الكورية" في بيان: "هذه لحظة تاريخية. سوف يفتح الباب أمام المزيد من عمليات الإغلاق لمجازر لحوم الكلاب في جميع أنحاء البلاد، مما يعجل بتراجع صناعة لحوم الكلاب بشكل عام".

ويضم مجمع تايبيونغ دونغ ستة مسالخ على الأقل تحتجز مئات الحيوانات في كل مرة، وهو مصدر مهم للحوم للمطاعم في جميع أنحاء البلاد.

ووصف أعضاء من جمعية الرفق بالحيوان الدولية الظروف داخل المجمّع بأنها "مروعة"، وذكروا أنهم رأوا معدات كهربائية تستخدم في قتل الكلاب والسكاكين وآلة إزالة الشعر.

ويتم تخصيص أيام خاصة كل صيف في كوريا الجنوبية كمهرجانات خاصة يتم خلالها تقديم أطباق لحوم الكلاب مع الحساء. ومع ذلك، فإن عدداً متزايداً من الكوريين يختارون حساء الدجاج على مدى ثلاثة أيام بدلاً من ذلك.

كما انخفض عدد مطاعم لحوم الكلاب في كوريا الجنوبية، إذ كان في سيول في وقت سابق 1500 مطعم، لكن العدد انخفض إلى حوالي 700 مطعم بحلول عام 2015.