بعد البحرين وعُمان.. السعودية تعلن عن مناورة جوية مع بريطانيا

الرياض - "القدس" دوت كوم - أعلنت السعودية، اليوم الخميس، أنها ستبدأ الأحد المقبل، مناورة جوية مع بريطانيا تحت عنوان "العلم الأخضر السعودي البريطاني 2018"، وذلك بعد اختتام البحرين مناورات "خنجر اللؤلو 18" البحرية مع قوات بريطانية انطلقت في 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

ووفق بيان وكالة الأنباء السعودية "واس"، اليوم، "يبدأ التمرين العسكري الأحد المقبل، بقاعدة الملك فهد الجوية بالقطاع الغربي، بمشاركة القوات الجوية السعودية والبريطانية". دون تحديد مدة التدريب.

وقال البيان إن "القوات البريطانية المشاركة في التمرين العسكري أكملت وصولها إلى مقر التمرين بكافة أطقمها الجوية والفنية، حيث ستشارك بـ 8 طائرات من طراز تايفون".

والتدريب العسكري "يهدف إلى تعزيز التعاون العسكري وتبادل الخبرات القتالية بين السعودية وبريطانيا"، حسب البيان ذاته.

وكانت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية (بنا)، أفادت بأن مناورات "خنجر اللؤلؤ 18" البحرية أجريت في إطار التعاون العسكري وتبادل الخبرات القتالية بين المنامة ولندن، دون تفاصيل إضافية.

ووفق الوكالة البحرينية، "يأتي هذا التمرين انطلاقًا من التعاون العسكري القائم بين قوة دفاع البحرين والقوات المسلحة بالمملكة المتحدة في إطار برامج وخطط مرسومة تهدف إلى تحقيق التنسيق والتعاون والتكامل في مجال التمارين وتبادل التجارب العسكرية، والخبرات القتالية بين الجانبين".

وفي منتصف تشرين أول/ اكتوبر الماضي، أعلنت سلطنة عمان، إطلاق تدريب عسكري تحت اسم "السيف السريع 3" مع بريطانيا، و"السيف السريع" عبارة عن تدريبات مشتركة بين قوات من سلطنة عمان وبريطانيا، بمشاركة وفود ومراقبين عسكريين من دول أخرى. وتهدف إلى تبادل الخبرات القتالية واللوجستية في مجال تنفيذ العمليات العسكرية المشتركة من خلال استخدام أساليب وأسلحة حديثة وآليات تنسيق متطورة تساهم في تعزيز القدرات العسكرية، وإدامة الجاهزية والكفاءة العملياتية للقوات المسلحة للبلدين.

وتشهد المنطقة خلال الشهور الأخيرة، تكثيفًا في التدريبات العسكرية بشكل لافت، كان أبرزها تدريبات "درع العرب 1" بمصر، في 4 نوفمبر/تشرين ثان الجاري، و"النجم الساطع" في مصر، في سبتمبر/أيلول الماضي، بمشاركة قوات عربية وأمريكية.