إحياء ذكرى "كلب بوليسي" في كنيسة أمريكية

رام الله-"القدس"دوت كوم - أقامت إدارة شرطة سانت كلير شورز، في ولاية ميشيغان الأمريكية، الصلاة ومراسم تذكارية في الكنيسة، تكريما لذكرى كلب شرطة يدعى إكس، قتل على يد مجرم، حسبما ذكرت بوابة WXYZ ديترويت اليوم.

وقتل الكلب الأسبوع الماضي في قاعة الاحتفالات، حيث تجمع عشرات الأشخاص في حفل للأطفال، ثم تلقت الشرطة إشارة بأن هناك رجلا يتصرف بشكل غير ملائم وغير طبيعي.

وتجاهل هذا الرجل الغريب مطالب رجال الشرطة بالاستسلام، وحاول الفرار وهو يشهر مسدسا كان يحمله، فحاول الكلب منعه من الهرب، لكن الرجل أطلق النار عليه من قرب وأصابه بجروح قاتلة في رأسه، بعد ذلك، فتحت الشرطة النار وقتلت المهاجم البالغ من العمر 29 عاما.

ونظمت الشرطة حفلا تذكاريا لهذا الكلب بمناسبة مرور أسبوع على وفاته في كنيسة الصعود العائدة للكنيسة الأرثوذكسية اليونانية، التابعة لبطريركية القسطنطينية في الولايات المتحدة.

وفي اللقطات التي نشرتها شبكة فوكس نيوز التلفزيونية، تظهر صورة الكلب القتيل أمام المذبح على خلفية علم الولايات المتحدة. وبدأ كاهن الكنيسة بالصلاة لراحة روح الكلب، وبعد ذلك تحدث الضباط والمسؤولون عن مناقب الكلب وتفانيه في الخدمة العامة وإخلاصه لرؤسائه.

ومنحت الشرطة الأمريكية وسام الشجاعة للكلب القتيل الذي كرمته حسب القواعد الاحتفالية للكلاب التي تقضي نحبها في الخدمة.

وتشكلت لجنة خاصة لجمع الأموال لبناء نصب تذكاري للكلب.