العمادي: نعمل لإيجاد حلول دائمة بغزة ولا نتجاوز أي طرف

غزة- "القدس" دوت كوم- قال الدبلوماسي القطري محمد العمادي، اليوم السبت، إن بلاده تعمل من أجل إيجاد حلول دائمة ومستمرة وليس فقط مباحثات حول الممر المائي.

وشدد العمادي في تصريحات له خلال زيارته لمحطة كهرباء غزة، أن بلاده لم ولن تتجاوز أحد من الأطراف وأنها تحافظ على علاقة متوازنة مع الجميع بما فيها السلطة الفلسطينية.

وأشار إلى أن إدخال الأموال إلى غزة وضخ ملايين الدولارات يهدف إلى تحريك عجلة الاقتصاد. مبينا أنها مساعدات موجهة للسكان بلا استثناء وأنها تهدف لدعمهم ومساندتهم لتجاوز أزماتهم المعيشية.

وأكد على أن الدعم القطري نابع من روح الشعور بالمسئولية الأخلاقية والإنسانية بعيدا عن أي حسابات أو تفاصيل سياسية. مشددا على أن بلاده لا تدعم أي فصيل أو جهة وإنما تسعى لحل مشاكل الفلسطينيين بشكل عام.

وبين أن المنحة المالية تخدم 500 ألف مواطن بطريقة مباشرة وغير مباشرة وستنعش الاقتصاد، مشيرا إلى أنها ستعود بالنفع على كافة شرائح المجتمع بإشراف قطري ووفقا للتفاهمات التي جرت بين كافة الأطراف..

وأشار إلى أن توفير الكهرباء ستعود بالنفع على كل أهالي غزة وستوفر عليهم ملايين الدولارات، من خلال معالجة مشاكل الصرف الصحي والمحافظة على البيئة.

وقال إن الدعم والمساندة المالية تهدف للوصول إلى كل بيت لترسم البسمة على وجوه الجميع. مضيفا "الكهرباء هي أبسط الحقوق الإنسانية في القرن الـ 21 لتصل للجميع دون تمييز"، مشيرا إلى أن ساعات التوصيل وصلت أحيانا إلى 20 ساعة وهو ما لم يحدث منذ سنوات .