موكب رئيسة الوزراء البريطانية يتعرض لحادث مروري في بلجيكا

بروكسل - "القدس" دوت كوم - تعرض موكب رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لحادث مروري، اليوم الجمعة، حيث سقطت دراجتان ناريتان للشرطة إثر اصطدام مركبة بهما، وتم نقل سائقي الدراجتين إلى المستشفى عقب الحادث.

يشار إلى أن السائقين يحملان الجنسية البلجيكية.

وكان رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشيل، أيضا ضمن الموكب عند وقوع الحادث، حسبما أفاد موقع (إكسبريس) الإخباري البريطاني.

ووقع الحادث على طريق سريع في بلجيكا بينما كانت ماي وميشيل عائدين من فعالية عند نصب تذكاري في مقبرة سان سيمفوريان في مدينة مونس.

وسقطت دراجتان ناريتان للشرطة إثر اصطدام سيارة بهما، وكادت أن تصدم الدراجتان السيارة التي كانت تقل ميشيل، فيكا كانت سيارة ماي في المقدمة وتابعت طريقها.

وواصلت ماي نشاطها، لكن ميشيل توقف مع بقية الموكب.

ووصف المتحدث باسم ميشيل الحادث بأنه "مؤسف"، وفقا لصحيفة (دي ستاندارد) البلجيكية.

وأضاف المتحدث: "كان سائقًا شاردا".

وتزور تيريزا ماي بلجيكا للمشاركة في فعالية في نصب تذكاري قبل حلول الذكرى المئوية للحرب العالمية الأولى بعد غد الأحد.

ووضعت رئيسة الوزراء أكليلين من الزهور على قبري أول الجنود البريطانيين وآخرهم ممن قتلوا في الحرب العالمية الأولى، في مقبرة سان سيمفوريان في مونس صباح اليوم الجمعة.

وقالت ماي: "إنه أمر مناسب ومثير للمشاعر أن توضع القبور في مواجهة بعضها البعض، وهو رمز يبرز الرابطة الأبدية بينهم، وبين كل أفراد القوات المسلحة الذين ضحوا بحياتهم لحماية ما نعتز به.