استسلام 3 "إرهابيين" و تدمير 19 مخبأ في الجزائر

الجزائر- "القدس" دوت كوم- أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية اليوم الخميس استسلام ثلاثة "إرهابيين" للجيش، وتدمير مخابئ للجماعات الإرهابية وقنابل في عمليات متفرقة بالبلاد.

وقالت الوزارة في بيان، إنه في إطار مكافحة الإرهاب ومواصلة جهود قوات الجيش، سلّم إرهابي اليوم نفسه للسلطات العسكرية بمحافظة سكيكدة الواقعة على بعد (400 كم) شمال شرق العاصمة الجزائر، ومعه ثلاث عائلات تتألف من 12 فردا.

وتابعت أن إحدى العائلات الثلاث هي عائلة الإرهابي نفسه المدعو بلال فيلالي والمكونة من زوجته وأبنائهما الخمسة، بالإضافة إلى عائلتي إرهابيين اثنين قتلا في مواجهات سابقة مع الجيش، وهم امرأتان وأبنائهما الثلاثة.

وسلم فيلالي، الذي انضم إلى الجماعات الإرهابية العام 1998، نفسه وبحوزته رشاشا من نوع كلاشنيكوف.

كما سلّم إرهابيان آخران نفسيهما للسلطات العسكرية بمنطقة جانت الواقعة في أقصى جنوب شرق الجزائر في الصحراء، حسب البيان.

ويتعلق الأمر بكل من نايلي عصمان وعلي طرمون، وكان بحوزتهما رشاشين من نوع كلاشنيكوف.

من ناحية أخرى، دمرت قوات الجيش 19 مخبأ للجماعات الإرهابية و7 قنابل ومعدات تفجير مختلفة وأوقفت 5 عناصر من شبكات دعم الإرهاب بمحافظات باتنة وبومرداس وتيسمسيلت وتيزي وزو وتيبازة شمال البلاد.

واعتبر البيان أن هذه النتائج "النوعية" تؤكد من جديد على "فعالية المقاربة" التي تعتمدها القيادة العليا للجيش "قصد القضاء على ظاهرة الإرهاب واستتباب الأمن والطمأنينة في كامل أرجاء البلاد".