الاتحاد الأوروبي: خطة الموازنة الإيطالية سوف تؤدي لارتفاع نسبة العجز وتباطؤ النمو

بروكسل- "القدس" دوت كوم- (د ب ا)- أصدرت المفوضية الأوروبية الخميس تحذيرا جديدا لإيطاليا، حيث توقعت أن يسجل الاقتصاد نسبة عجز خلال العام المقبل أعلى من التوقعات التي أصدرتها روما، بالإضافة إلى تباطؤ نسبة النمو الاقتصادي.

وقد توقعت المفوضية أن تبلغ نسبة عجز الموازنة 9ر2 % عام 2019 و 1ر3% عام .2020

وتعد هذه النسب أعلى من النسبة التي توقعتها الحكومة الشعبوية الإيطالية في خطة موازنتها لعام 2019 و 2021 وتبلغ 4ر2%.

وكانت المفوضية الأوروبية قد رفضت خطة الموازنة الإيطالية، وعلى روما تقديم خطة معدلة بحلول 13 تشرين ثان/نوفمبر الجاري، وإلا سوف تواجه احتمالية التعرض لعقوبات لانتهاكها قواعد الاتحاد الأوروبي بشأن الموازنة، التي تنص على أن نسبة العجز لا يجب أن تزيد عن 3 %.

ولم يذكر نائب رئيس المفوضية الأوروبية فالديس دومبروفسكيس في بيان صحفي اسم إيطاليا، ولكن حذر من أن " الغموض والمخاطر داخليا وخارجيا تتزايد".

وقال إن أحد الحلول لمواجهة ذلك هو بذل مزيد من الجهود لتعزيز منطقة اليورو.

كما توقعت المفوضية أن ينمو إجمالي الناتج المحلي الإيطالي بنسبة أقل من توقعات روما، تبلغ 2ر1% عام 2019 و 3ر1% عام .2020

وكانت إيطاليا قد توقعت أن ينمو الاقتصاد بنسبة 5ر1% العام المقبل و 6ر1% عام .2020

وتتوقع المفوضية أن ينمو اقتصاد منطقة اليورو المؤلف من 19 دولة بنسبة 9ر1% العام المقبل، مقارنة بـ 1ر2% العام الجاري.