هيئة الطاقة الذرية الأردنية: السلاح النووي الإسرائيلي سيبقى أخطر تهديد بالمنطقة

عمان - "القدس" دوت كوم - شدد رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية خالد طوقان على أن برنامج الأسلحة النووية الإسرائيلي "يظل مصدرًا لانتشار الأسلحة النووية في المنطقة وأخطر تهديد للأمن".

ونقلت صحيفة "الغد" الأردنية اليوم الخميس عنه القول، خلال مشاركته في أعمال الدورة 12 لمنتدى عمان الأمني، الذي انطلق في عمان أمس بمشاركة خبراء ومسؤولين يمثلون 39 دولة مختلفة، إن رفض إسرائيل الانضمام إلى معاهدة عدم الانتشار النووي هو الأخطر ونتيجة ذلك "لا يزال السلام والأمن في منطقة الشرق الأوسط بعيد المنال".

كما أشار إلى أن القدرة النووية الإسرائيلية ستتسبب في سباق تسلح نووي محتمل في الشرق الأوسط.

ولفت إلى أن "تسلق إيران للسلم النووي، أصبح أحد أكثر المخاوف إلحاحًا في المنطقة، إذ ستحاول دول عديدة في المنطقة اكتساب القدرة على الانطلاق نحو تطوير الأسلحة النووي".

وقال طوقان إن الأردن اتخذ تدابير صارمة لضمان الامتثال لجميع المعايير الوطنية والدولية التي تحكم السلامة والأمن النوويين بجميع أنشطته النووية.

وتحدث عن أن "الأردن حقق عدة مراحل بطريقه لتطوير برنامجه الوطني للطاقة النووية".

وأكد أن الأردن سيواصل سعيه "للحصول على الطاقة النووية كجزء من مزيج الطاقة، فالطاقة النووية تظل مصدرًا نظيفًا للطاقة الخالية من الكربون وخيارًا تنافسيًا ومستقرًا لتوليد الكهرباء".