بولتكنيك فلسطين تبحث مع وفد تركي التعاون في مجال السلامة المهنية

الخليل- "القدس" دوت كوم- زار وفد من وزارة العمل التركية جامعة بوليتكنك فلسطين اليوم الاربعاء، حيث التقى رئيس الجامعة الدكتور عماد الخطيب ونواب رئيس الجامعة ومدير المركز الوطني للسلامة والصحة المهنية.

وضم الوفد كلا من مدير معهد السلامة والصحة المهنية في تركيا اورال توكجي، وخبير السلامة والصحة المهينة كاغان يوجيل عن الجانب التركي، والقائم بأعمال وكيل مساعد شؤون المديريات أمين المطور، والمدير العام للتفتيش وحماية العمل علي الصاوي من وزارة العمل الفلسطينية، ومسؤول قطاع التنمية في مكتب تمثيل المنظمة لدى فلسطين الدكتور علي صافي.

وتم خلال الزيارة واللقاء بحث افاق التعاون وتبادل الخبرات بين المركز الوطني التركي المختص بالسلامة والصحة المهنية والمركز الوطني الفلسطيني للسلامة المهنية وحماية البيذة في جامعة بولتكنيك.

وبين مدير العلاقات العامة في الجامعة عبد الناصر دعنا دور بولتكنيك الخليل في خدمة المجتمع بالتعاون مع القطاعين العام والخاص وتسخير علاقات الجامعة الخارجية خدمةً لهذا الهدف.

وأشاد الخطيب، بالدور الذي تقوم به وزارة العمل الفلسطينية الداعمة للمركز الوطني الفلسطيني للسلامة والصحة المهنية وأهميّة توثيق العلاقة مع مختلف المؤسسات، كجامعة تقنية تعنى في التفاعل والإنخراط مع كافة شرائح المجتمع.

واشار توكجي، الى أهميّة البحث في أمور السلامة والصحة المهنية، ودور الحكومة التركية في تعزيز أواصر التبادل الثقافي والمعرفي بين البلدين مؤكدا أهميّة "تعميم التجربة الناجحة في أمور السلامة والصحة المهنية إلى أشقائنا في دولة فلسطين في القريب العاجل".

وأكّد الصافي على عمق العلاقة التاريخية التي تربط الشعبين الفلسطيني والتركي على كافة المستويات، وأشاد بالدور الذي تقوم به جامعة بوليتكنك فلسطين مع مختلف القطاعات وتركيزها على التعليم التقني التطبيقي.

واشار المطور الى دور وزارة العمل الفلسطينية واهتمامها بواقع السلامة والصحة المهنية في فلسطين، وفي سن القوانين والتشريعات التي من شأنها تعزيز دور المركز الوطني الفلسطيني للسلامة والصحة المهنية وأهميّة دور المركز والوزارة في الإرتقاء في ثقافة السلامة والصحة المهنية.

وقدم مدير المركز الوطني للسلامة والصحة المهنية المهندس نافذ الشعراوي، عرضاً حول أهداف وتطلعات المركز الوطني في نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية في المجتمع.